طب عام

ما هى اعراض قرحة الاثنى عشر ؟

قرحة الاثنى عشر

قرحة الإثنى عشر هى أحد أنواع القرحة الهضمية وهى أكثر أنواع القرحة إنتشاراً، وهى ليست مرض معدى ولايمكن أن تتطور إلى أورام سرطانية، وذلك بخلاف القرحة المزمنة التى تصيب بعض أجزاء المعدة ومن الممكن أن تتحول إلى ورم سرطانى خبيث.
وتصيب قرحة الإثنى عشر الغشاء المخاطى المبطن للجدار الداخلى للمعدة فى الجهاز الهضمى العلوى، حيث يحدث خلل فى نسبة الإنزيمات الهاضمة والتى تعمل على تحليل الطعام، مما تسبب تآكل فى أو تهتك جزء من الغشاء. (تعرف على أسباب وعلاج قرحة المعدة)

ما هى أسباب قرحة الإثنى عشر

  • كثرة تناول التوابل والأطعمة الحارة.
  • إلتهابات الجهاز الهضمى المختلفة.
  • زيادة إفراز حمض الهيدروكلوريك عن النسب البطبيعية.
  • الإفراط فى تناول الكحوليات والمسكرات والتدخين.
  • العصبية الشديدة والإنفعالات الزائدة.
  •  العوامل الوراثية.
  • تناول الأدوية المسببة لقرحة المعدة مثل الأسبرين وأدوية الروماتيزم.

اعراض قرحة الاثنى عشر

  • الشعور بالحموضة والحرقة وألم فى أعلى البطن وفى جهة اليمين بعض الشئ.
  • الشعور بألم فى حال الجوع.
  • إنتفاخ أعلى البطن بعض الشئ.
  • الإحساس بالغثيان والقئ أحياناً.
  • تغير لون الوجه بشكل شاحب بسبب الإصابة بفقر الدم.
  • قد تحدث زيادة فى الوزن بسبب تناول المزيد من الطعام للقضاء على الألم.
  • تظهر اعراض قرحة الاثنى فى الحالات المتقدمة من الإصابة بها فى شكل نزيف يخرج عن طريق القئ أ البراز.
  • عند حدوث مضاعفات للحالة، يحدث ثقب فى الاثنى عشر والذى يتطلب التدخل الجراحى بشكل سريع.اعراض قرحة الاثنى عشر

طرق طبيعية لـ قرحة الإثنى عشر

 

عند ظهور اعراض قرحة الاثنى عشر يجب البعد عن جميع مسبباتها وإتباع النصائح الآتية:

  • شرب مغلى البابونج ثلاث مرات يومياً.
  • الحد من تناول الأطعمة الحارة وكذلك الطعام ذو التوابل الكثيرة.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف.
  • تناول كوب من الشاى الأخضر أو الأسود بشكل يومى، حيث يساهم فى القضاء على البكتيريا الضارة.
  • إستخدام الثوم والبصل فى الطعام، لما له من فوائد هائلة فى الحد من البكتيريا المسببة للإلتهابات.
  • تناول الخضروات والفاكهه الغنية بفيتامين A والموجودة فى الجزر والخوخ والبرتقال و البطيخ.
  • التوقف عن التدخين وتناول الكحوليات.
  • البعد عن العصبية والتوتر ومحاولة الإسترخاء والراحة النفسية.
  • يجب الإلتزام بالأدوية والعقاقير المضادة للحموضة والأدوية المعالجة للقرحة حتى الإنتهاء منها بشكل كامل وزوال القرحة.
    فى الحالات الخطرة يتم اللجوء للجراحة الطبية.

 

 

إغلاق
إغلاق