الصفحة الرئيسية / الطفل والأسرة / ما هى أسباب التهاب اللوزتين عند الاطفال وأعراضها وعلاجها؟

ما هى أسباب التهاب اللوزتين عند الاطفال وأعراضها وعلاجها؟

التهاب اللوزتين عند الاطفال

يعد التهاب اللوزتين عند الاطفال من أكثر الحالات المرضية إنتشاراً خاصةً مع موسم الإنفلونزا والبرد.

تعد اللوزتان هما الجهاز المناعى الأول فى الجسم الذى يحارب الأمراض.

وإلتهاب اللوزتين هو عبارة عن إلتهاب يصيب الغدد اللمفاوية الحلقية والأنسجة التى تقع على جانبى الجزء الخلفى من الحلق، وتقوم اللوز بمهام محاربة الجراثيم والميكروبات التى تدخل الجسم عن طريق الفم.

⇐ وتجدر الإشارة إلى أن معظم حالات التهاب اللوزتين عند الاطفال تزول وحدها دون الحاجة إلى علاج وتختفى أعراضها فى الثلاث أيام الأول من الإصابة بها، ولكن عدداً كبيراً من الحلات يحتاج لتدخل الطبيب، ولكن يجب الإهتمام بالحالة بمجرد ظهور الأعراض عليها حيث أن إلتهاب الحلق الناتج عن البيكتريا العقدية للأطفال الأكبر من عامين قد يسبب الحمى الروماتزمية إذا تركت دون علاج.

التهاب اللوزتين عند الاطفال

أعراض التهاب اللوزتين عند الاطفال

تظهر عدة أعراض عند المصاب بإلتهاب اللوزتين، مثل:

  • تضخم اللوزتين وإحمرارها وقد يصاحبها ظهور بعض البقع البيضاء أو الصفراء.
  • إلتهاب وألم فى الحلق.
  • إرتفاع درجة حرارة الجسم.(تعرفى على طرق علاج إرتفاع درجة حرارة الطفل فى المنزل)
  • آلام الأذن.
  • مشاكل عند البلع.
  • توّرم الغدد فى الرقبة
  • تغير الصوت.
  • مشاكل فى التنفس.
  • الشعور بالصداع.
  • الشعور بالرجفة.
  • التقيؤ والإعياء الشديد.
  • تغير رائحة الفم.
انتبه! التهاب اللوزتين عند الاطفال معدٍ وينتقل عن طريق الرزاز الناتج من الأنف والحلق.


أسباب التهاب اللوزتين عند الاطفال

  • إلتهاب الجيوب الأنفية.
  • إرتجاع المرئ.
  • العدوى البكتيرية للبلعوم.
  • إلتهاب الحلق الفيروسى.
  • الإصابة بالأورام.
  • الفطريات. (ازاى تعالج فطريات الفم بالأعشاب)
  • المهيجات كالدخان وبعض المواد الكيماوية.
  • الحساسية.


التهاب اللوزتين عند الاطفال

علاج التهاب اللوزتين عند الاطفال

يختلف علاج اللوزتين عند الاطفال ما إذا كان السبب فى الإصابة بالمرض فيروس أو عدوى بكتيرية.
ولايستطيع الطبيب تحديد سبب الإصابة بمجرد النظر ولكن إكتشاف البكتيريا يكون عن طريق فحص مستوى البكتيريا.
إذا كان سبب الإصابة بالمرض فيروس فإن الجسم سوف يحاربه من تلقاء نفسه.
أما إذا كان السبب عدوى بكتيرية ، فعادةً يلجأ الطبيب إلى المضادات الحيوية.
وإذا تكرر حالة التهاب اللوزتين عند الاطفال لأكثر من 5 أو 7 مرات فى العام الواحد ففى الغالب ينصح الأطباء بإستئصال اللوزتين.

متى يتدخل الطبيب لإستئصال اللوزتين

تعتبر اللوزتين من الخطوط الدفاعية الهامة لمناعة الجسم، ويتم إستئصالها فى الحالات الآتية:

  • حدوث إلتهاب بشكل متكرر وكبير خلال العام.
  • صعوبة التنفس الناتج عن تضخم اللوزتين.
  • ضخامة اللوزتين بشكل كبير لدرجة تدخلهم فى مجرى الطعام.
  • حدوث تضخم فى الغدد الليمفاوية أسفل الذقن.
  • إذا أحدثت تأثيراً على كلام الطفل وصوته لفترة طويلة.
ادعمنا وانضم الي صفحتنا علي الفيس بوك وانشرها لتعم الافادة