كل ما تريد أن تعرفه عن لوسترال حبوب بشأن كافة دواعي الاستعمال والأعراض الجانبية وموانع الاستخدام والجرعة المناسبة في سياق هذا المقال.

لوسترال حبوب ، يستخدم هذا العقار النفسي في علاج حلقات اكتئابية كبرى، ويساعد على منع تكرار نوبات الاكتئاب الكبرى، ويعتبر العقار محسن قوي للمزاج ومزيل تام للاكتئاب، والمادة الفعالة بداخل هذا العقار هي مادة سيراترالين وينتمي العقار كأغلب مضادات الاكتئاب إلى عائلة مثبطات استرداد السيريتونين الانتقائية والتي تهدف لزيادة نسبة السيريتونين في الأعصاب، من خلال مقالنا لوسترال سنتعرف على هذا العقار المضاد للاكتئاب بشكل مفصل ودقيق تابع معنا.

دواعي الاستخدام الخاصة بعقار لوسترال حبوب

يستخدم العقار أيضًا في العديد من الحالات والاضطرابات النفسية التي سنحاول ذكرها في هذه الفقرة.

ومن أهم هذه الاستخدامات ما يلي:

– يعالج العقار اضطراب الهلع.

– يساعد مرضى اضطراب الوسواس القهري (OCD) في البالغين ومرضى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6-17 سنة.

– يدخل في علاج اضطراب القلق الاجتماعي. (nervax لعلاج حالات الصرع والاضطرابات والقلق)

– علاج مرضى اضطراب ما بعد الصدمة (PTSD).

لا بد أن يتم استخدام هذا العقار تحت إشراف طبي ولفترة معينة وليس على الدوام تجنبًا لظهور أي أضرار لهذا العقار على المستخدم.

حيث إن مضادات الاكتئاب كما نعرف فهي على الرغم من فاعليتها العالية إلا أنها لها تأثر سلبي قوي على مستخدميها.

الجرعة المناسبة لعقار لوسترال حبوب

الجرعة المناسبة من هذا العقار يحدد بكل تأكيد الطبيب المعالج نفسه لا غير.

ولكن الجرعة المعتادة لهذا العقار النفسي تكون كالتالي:

– في حالات مرضى الاكتئاب والوسواس القهري، يجب أن يبدأ العلاج بهذا العقار بجرعة 50 ملغ في اليوم.

– في حالات مرضى اضطراب الهلع واضطراب ما بعد الصدمة واضطراب القلق الاجتماعي.

– يجب أن يبدأ استخدام لوسترال حبوب بجرعة 25 ملغ في اليوم، وبعد أسبوع واحد، يجب زيادة الجرعة إلى 50 ملغ مرة واحدة يوميًا.

– تعتبر الجرعة القصوى لهذا العقار هي 200 ملغ في اليوم، وهذا يكون للحالات التي لا تستجيب مع الجرعة المعتادة 50 ملغ.

– لا ينبغي إجراء تغييرات في الجرعة بشكل متكرر أكثر من مرة واحدة في الأسبوع.

– يمكن رؤية بداية التأثير العلاجي خلال سبعة أيام من بدأ العلاج.

– ومع ذلك عادة ما تكون الفترات الأطول ضرورية لإظهار الاستجابة العلاجية، لا سيما في حالات الوسواس القهري.

– لا بد من استشارة الطبيب حول الجرعة المناسبة لكل حالة مرضية نفسية حتى تحصل على أفضل فائدة ممكنة من العقار.

الاحتياطات الخاصة لاستخدام عقار لوسترال حبوب

– قد يكون العلاج على المدى الطويل مناسبًا أيضًا للوقاية من تكرار نوبات الاكتئاب الكبرى، لذا ينبغي علاج المرضى الذين يعانون من الاكتئاب لفترة كافية من الوقت ما لا يقل عن 6 أشهر للتأكد من خلوها من الأعراض.

– ينبغي تقييم العلاج المستمر في لحالات اضطرابات الهلع والوسواس القهري بانتظام، بهدف التأكد من الوقاية من التعرض لانتكاسة خاصة بهذه الاضطرابات.

– يجب أن يتم تناول جرعات كبار السن بعناية، حيث قد يكون كبار السن أكثر عرضة للإصابة بنقص صوديوم الدم.

– ينبغي تناول لوسترال حبوب  في المرضى الذين يعانون من أمراض الكبد بحذر، يجب استخدام جرعة أقل، لا ينبغي استخدام هذا الدواء في حالات الاختلال الكبدي الشديد.

– العقار لا يظهر فعالية في علاج اضطراب اكتئابي رئيسي للأطفال، لا توجد بيانات متاحة تؤكد أن هذا العقار آمن للأطفال دون سن 6 سنوات.

– يجب إعطاء هذا الدواء مرة واحدة يوميًا، إما في الصباح أو في المساء.

– يجب تجنب التوقف المفاجئ، عند الرغبة في التوقف عن العلاج باستخدام العقار، يجب تقليل الجرعة خلال أسبوع إلى أسبوعين على الأقل لتقليل خطر تفاعلات الانسحاب.

نرجو أن يكون مقالنا عن عقار لوسترال حبوب قد نال اعجابكم ورضاكم.

فيديو توضيحي عن دواء لوسترال حبوب

Leave a Comment