كل ما تريد أن تعرفه عن دواء سيروكسات بشأن كافة دواعي الاستعمال وموانع الاستخدام والأعراض الجانبية والجرعة المناسبة في سياق هذا المقال.

سيروكسات ، يتوفر هذا العقار عل شكل كبسولة فموية ومعلق فموي، يمكن استخدام هذا الدواء لعلاج اضطراب الاكتئاب واضطراب الوسواس القهري واضطراب الهلع واضطراب القلق الاجتماعي واضطراب القلق العام واضطراب الإجهاد اللاحق للصدمة واضطراب ما قبل الطمث السابق للحيض، يعتبر هذا العقار من العقاقير القوية خاصة في مجال علاج الطب النفسي، من خلال مقالنا سيروكسات سنتعرف على تفاصيل أكثر عن هذا العقار النفسي وأضراره.

عقار سيروكسات

يعتبر هذا العقار من العقاقير التي تعمل على زيادة مستوى هرمون السيريتونين في الجهاز العصبي المركزي.

مما يساعد في تبديل مشاعر الاكتئاب والقلق والتوتر إلى مشاعر إيجابية وتحسين المزاج العام.

أغلب الأطباء النفسيين يصفون هذا العقار للمرضى التي تعاني من:

اضطرابات نفسية حادة كالوسواس القهري المزمن والاكتئاب الحاد الذي يجعل منهم أشخاص غير مستمتعين بأي شيء ودائمًا الحزن هو المسيطر العام عليهم.

من الضروري استخدام هذا الدواء تحت إشراف الطبيب، لأن العقار من فئة مضادات الاكتئاب التي يكون لها أضرار جسيمة، إذا لم تستخدم بحذر.

الجرعة المناسبة لعقار سيروكسات

لا بد الاستعانة بالطبيب المعالج للحصول على الجرعة المناسبة لك من هذا الدواء، وتكون في الغالب الجرعة المعتادة هي مرتين في اليوم ويفضل أن يكون استخدام العقار في نفس التوقيت.

الطبيب المعالج سوف يبدأ بإعطاء المريض جرعة تجريبية قليلة ثم بعد ذلك يتم زيادتها بشكل تدريجي.

يمكن أن يستخدم المريض هذا العقار لمدة أسبوعين دون الشعور بأي تغير ولكن يجب الاستمرار في العلاج دون أن يتوقف المريض عن الاستخدام، لأن التوقف المفاجئ كما ذكرنا قد يؤدي لأعرا ض انسحاب مؤلمة.

تحذيرات استخدام عقار سيروكسات

كما ذكرنا أعلاه أن العقار يعتبر من مضادات الاكتئاب وأغلب مضادات الاكتئاب إن لم يكن جميعها، تؤثر بشكل مباشر عل مراكز المخ الخاصة بالسعادة وبمجرد أن تبدأ في التوقف عنها أو الاستخدام المفرط لها تنتج مضاعفات خطيرة. (ميرزاجن لعلاج الاكتئاب)

لذا كان يجب أن نذكر أهم تحذيرات هذا العقار ومنها:

– الأدوية المضادة للاكتئاب:

مثل هذا العقار قد تزيد من الأفكار والسلوكيات الانتحارية، خاصة في الأشهر القليلة الأولى من العلاج أو عند تغيير الجرعة، هذا الخطر أعلى في الأطفال والمراهقين والشباب، يجب أن تخبر طبيبك بأي تغيرات غير عادية في مزاجك أو سلوكك أو أفكارك أو مشاعرك.

– تحذير متلازمة السيروتونين:

يمكن أن يتسبب هذا الدواء في احتمال حدوث متلازمة السيروتونين المهددة للحياة ومن أعراضها الهلوسة والارتباك والتفكير في المشاكل والغيبوبة وارتعاش العضلات.

– قد يؤدي هذا الدواء إلى تفاقم الاكتئاب لديك.

– إذا رغبت في التوقف عن العلاج بهذا الدواء:

فيجب إجراء ذلك بالتدريج وتوجيه طبيبك، لا تتوقف عن تناول هذا الدواء فجأة، فيمكن أن تحدث أعراض الانسحاب عند إيقاف هذا الدواء بسرعة كبيرة والتي تشمل القلق والتهيج وتغيرات في عادات النوم والصداع والتعرق والغثيان والدوار والارتباك، يجب مراقبة هذه الأعراض عند إيقاف العلاج باستخدام هذا العقار.

الاثار الجانبية لعقار سيروكسات

يمكن أن يسبب استخدام هذا العقار لظهور بعض الاثار الجانبية مثل:

  • الشعور بالغثيان.
  • الرغبة الشديدة في النعاس.
  • القلق أو الأرق. (تعرف على أسباب الأرق وعلاجه)
  • قد يسبب سيروكسات تأخر القذف لدى الرجال.
  • انخفض الرغبة الجنسية.
  • الضعف الجنسى.
  • قلة الشهية.
  • زيادة شديدة وملحوظة في الوزن.

إذا كانت هذه الآثار الجانبية بسيطة، ففي الأغلب ستختفي خلال بضعة أيام، أما إذا استمرت هذه التأثيرات وأصبحت أكثر قسوة، تحدث إلى طبيبك على الفور.

نرجو أن يكون مقالنا سيروكسات قد نال اعجابكم.

Leave a Comment