قطرة لوميجان الحل الأمثل لتطويل رموش العين .. اقرأ التفاصيل

قطرة لوميجان ، هي احد الحلول الناجعة في تطويل رموش العين، وذلك لأنها تحتوي على المادة الفعالة بيماتوبروست وهي مكون نشط، وينتمي هذا العقار إلى قائمة الأدوية التي يطلق عليها مسمى “البروستاجلاندينات التناظرية”، كما يمكن استخدام هذه القطرة في تقليل ضغط العين، وسوف تناول هذه القطرة بالتفصيل من خلال سطور هذا المقال.

 

ADS

قطرة لوميجان

 

دواعي استخدام قطرة لوميجان

– تستخدم في علاج حالات المياه الزرقاء على العين أو ما يعرف بالجلوكما مفتوحة الزاوية.

– يعالج ارتفاع ضغط العين بفاعلية فائقة.

– تعمل على تطويل شعر رموش العين.

 

اقرأ أيضًا: المشكلة والعلاج | أسباب ظهور المياه البيضاء بالعين وطرق العلاج

 

الجرعة وطريقة استخدام قطرة لوميجان

تبلغ الجرعة المقررة من هذه القطرة نحو نقطة واحدة داخل العين في الليل، وفي جميع الحالات لا يجب أن تزيد الجرعة عن مرتين يوميا أو تجاوز الجرعة المقررة من قبل الطبيب تجنبا للإصابة لأي أعراض خطيرة.

ويجب قبل استخدام هذه القطرة الحفاظ على نظافتها، وإذا كان الشخص يستخدم أكثر من قطرة فيجب الانتظار لمدة خمس دقائق بين كل منهم، كما يجب نزع العدسات اللاصقة في حين استخدامها قبل ربع ساعة على الأقل من استعمال القطرة، لأن هذا المستحضر يحتوي على ماجة كلوريد البنزالكونيوم التي تمتصها العدسات اللاصقة وتسبب تهيج في العين، ويجب أيضا الابتعاد عن القيادة حال وضع القطرة لأنها تسبب اضطراب في الرؤية بعد استخدامها.

 

موانع استخدام قطرة لوميجان

– يمتنع استخدامها بالنسبة للأشخاص أقل من 18 عام.

– الابتعاد عن استخدامها في حالة التحسس لأي مكون من المكونات الموجودة في العقار.

– يجب استخدامها بحذر بالنسبة للمرضى الذين يعانون من الزرق مغلق الزاوية.

 

– يمتنع استعمال القطرة خلال فترة الرضاعة الطبيعية.

 

قطرة لوميجان

 

الأعراض الجانبية لاستخدام قطرة لوميجان

– حكة في العين.

– صداع متكرر.

– احمرار في العين وينتج ذلك بسبب التدفق الشديد للدم في العين.

– اضطراب بسيط في الرؤية.

– التهابات وحرقان في جفن العين.

– جفاف الجلد الذي يحيط بمنطقة العينين.

– الإصابة بالغثيان والدوار والدوخة.

– التعرض لالتهاب القزحية.

– تآكل القرنية وحساسية للضوء بالإضافة إلى إجهاد العين.

 

فيديو توضيحي عن قطرة لوميجان