الصفحة الرئيسية / الطفل والأسرة / الصفراء ( اليرقان ) / متى تنتهى الصفراء عند الاطفال حديثى الولادة ومتي تظهر وهل هي خطيرة

متى تنتهى الصفراء عند الاطفال حديثى الولادة ومتي تظهر وهل هي خطيرة

متى تنتهى الصفراء عند الاطفال سؤال هام لكل الأمهات  ولكن قبل ما تسألى عنه  عليكى أن تعرفى بعض الأسئلة المهمة .

مثال ماهى الصفرا وأعراضها وكيفية علاجها بإتباع طرق صحيحة وصحية .

 متى تنتهى الصفراء عند الاطفال

ماهى الصفرا

إرتفاع فى نسبة البيليروبين فى جسم الطفل حديثى الولادة الناتجه عن زيادة كرات الدم الحمراء .

وتعتبر تللك المادة هى الحاملة للأوكسجين التى يعمل الجسم على تكسيرها مما ينتج المادة  الصفراء .

متى تظهر أعراض الصفرا

تظهر أعراض إصابة الطفل بالصفرا من اليوم الثانى أو الثالث للولاده فيلاحظ إصفرار بياض العين يمتد إلى تغير فى لون الوجه وإصفراره .

ويظهر الإصفرار خاصة المنطقة المحيطة بالأنف ،قد تمتد على الجسم واليدين وصولا للقدم وهنا يتسأل الاب والام متى تنتهى الصفراء عند الاطفال .

هل الإصابة بالصفرا خطر ؟

يعتبر إصابة الطفل حديثى بالصفرا  أمر ليس خطيرا على الإطلاق الإ فى بعض الحالات النادرة للإصابة.

فهناك الكثير من المواليد يصيبون بها ويعافون منها فى أقل من أسبوعا ولم تشخص بكونها مرض بل “حالة” .

ولكن هناك “الصفرا  المرضية ” و تكون نسبتها عالية لتصل الى 25 ملجم ديسيلتر وتكون أكثر عرضه للأطفال المبتسرين أو ناقصى الأوزان .

وتكون أعراضها وصول تغير فى لون الجسم الى القدم مع عدم الرضاعة والتنفس بشكل جيد .

وتصل الحالة الى الأعياء الشديد للطفل وفى هذه الحالة لابد من وجود طبيب يتابع الطفل ثانية بثانية لـ متى تنتهى الصفراء عند الاطفال .

الصفراء

النسب الطبيعية عند حديثى الولادة

يجب أن تقاس نسبة الصفرا  للأطفال عقب الولادة مباشرة  للأطمئنان على عدم إرتفاعها فى جسم المولود ،

فتتراوح النسبة الطبيعية للصفرا  لد يهم من 15:12 ملليجرام فى كل ديسيلتر من الدم،على أن تنخفض تدريجيا بعد ذلك .

أما إذا زادت النسبة عن 16 ملليجرام يعتبر الطفل مصاب بها ويحتاج الى العلاج الفورى قبل أن تزداد النسبة  وتدخل فى مرحلة الخطر ، وقد تؤدى الى شلل دماغى.

نسبة اليرقان الطبيعية عند حديثي الولادة
اعراض السكري عند الاطفال والمسبب الرئيسي للإصابة به؟

متى تنتهى الصفراء عند الاطفال وعلاجها  

يختلف علاج الصفرا حسب نسبتها وعمر المولود ونوعها، فالصفراء الفيسولوجية التى تصاب معظم الأطفال من حديثى الولادة علاجا كيميائيا.

وتتجه الأم الى الاستمرار فى الرضاعة  التى يكون لها ناتج فعال فى زوالها مع عدة أمور أخرى

فهناك أمور سهلة وشائعة تقوم بعض الأمهات بفعلها بالمنزل ومنها

 

  • العلاج عن طريق ” الضوء ”  حيث وضع الطفل تحت أشعة لمبات خاصة لها طول موجي معين
  • فالأشعة تقوم بتحليل مادة الصفرا إلى شكل مختلف يسهل على الجسم التخلص منه.
  • العلاج عن طريق ضوء الشمس بتعرض الطفل له لفترة ليست طويلة ولاقصيرة

فى حالة إستشارة الطبيب للصفرا الفيسولوجية ، ويجدها مرتبطة بالرضاعة .

  • قد ينصح الأم بزيادة الرضاعة الطبيعية خلال اليوم او نقصها او وقفها لمدة يوما أقصى حاجة.
  • قد  يصف الطبيب بعض الأدوية التي تحفز إنزيمات الكبد وذلك في حالات الاطفال التي تستمر الصفرا لديهم فترة طويلة دون أن يشفى منها الطفل.
  • وكذلك  للأطفال التي تظهر لديهم الصفراء بعد أسبوع من الولادة ولا تقل النسبة.   

 

 اما فى حالات الصفرا المرضية والتى ترتفع فيها النسبة عن 16 ملليجرام يحدد الطبيب العلاج المناسب، حيث يلجأ فى كثير من الحالات إلى تغيير دم الطفل بالكامل .

نتمني ان يكون المقال اعجبكم .. في انتظار دعمكم لنا بالاعجاب بالمقال ونشره للافادة .

ادعمنا وانضم الي صفحتنا علي الفيس بوك وانشرها لتعم الافادة