نسبة الصفار 200 .. ماذا تعني هذه النسبة عند الأطفال؟

نسبة الصفار 200 ، يشيع بين الأطفال مشكلة الإصابة بمرض الصفراء، خاصة بعد أول أسبوع من الولادة، وهو بمثابة الأمر المقلق بالنسبة للأهل، وتعرف الإصابة به عند ملاحظة تحول لون بياض عيني الطفل إلى اللون المائل إلى الأصفر، وتحول الجلد إلى اللون الأصفر الباهت أيضا.

من خلال هذا المقال عن نسبة الصفار 200  سنتعرف على هذا المرض بشكل مفصل عن طريق التعرف على أسبابه وطرق علاجه وأعراضه الخاصة.

 

 

نسبة الصفار 200

 

 

ما هو مرض الصفراء؟

هو مرض يصيب الأطفال حديثي الولادة اصفرار جلد وعين الطفل، وليس هذا المرض مرتبط فقط بحديث الولادة.

فيمكن أن يحدث عندما يكون لدى الأطفال مستوى عالٍ من البيليروبين.

وهو صبغة صفراء يتم إنتاجها أثناء الانهيار الطبيعي لخلايا الدم الحمراء.

والخبر السار أن مرض الصفراء قد يعالج وتقل نسبة الصفار 200 من تلقاء نفسها مع تطور كبد الطفل وعندما يبدأ الطفل في الرضاعة، مما يساعد البيليروبين على المرور عبر الجسم.

في معظم الحالات، سوف يختفي هذا المرض في غضون 2-3 أسابيع، بالإضافة إلى ذلك، يمكن لهذا المرض أن يعرض الطفل لخطر الصمم أو الشلل الدماغي أو أشكال أخرى من تلف الدماغ.

توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال (AAP) بفحص جميع الأطفال حديثي الولادة بحثًا عن هذا المرض قبل الخروج من المستشفى ومرة ​​أخرى عندما يتراوح عمر الطفل بين 3 و 5 أيام.

 

 

سبب ارتفاع نسبة الصفار 200

تنتج مشكلة الإصابة بالصفراء، عندما ترتفع نسبة البيلوروبين في الدم بأكثر من المعدل الطبيعي لها الذي ينبغي أن يكون عليه الطفل حديث الولادة.

ويؤدي ذلك إلى تعرض خلايا الدم الحمراء إلى التكسر، ويصبح الهيموجلوبين طليقا في الدم ويتعرض للتكسر بكل سهولة ليتحرر إلى مادتين هما الهيم والجلوبين.

وتتحول الهيم إلى حديد وبيلوروبين التي تنتقل مباشرة إلى كبد الطفل ومن ثم تقوم بالاتحاد مع البروتين مكونا البيلوروبين المفرز في العصارة الصفراء بالأمعاء، خوفا من وصول نسبة الصفار 200.

 

من أهم الأسباب الأخرى التي قد تسبب مرض الصفراءعند الأطفال ما يلي:

– الأطفال الذين يولدون قبل 37 أسبوعًا من الحمل، هم معرضون للإصابة بهذا المرض.

– الأطفال الذين لا يحصلون على ما يكفي من حليب الأم أو الحليب الصناعي، إما لأنهم يواجهون صعوبة في الرضاعة أو لأن حليب أمهم لم يصل بعد، أكثر عرضة لمرض الصفراء.

– يمكن للطفل الذي لا يتوافق فصيلة دمه مع نوع أمه أن يتراكم الأجسام المضادة التي يمكن أن تدمر خلايا الدم الحمراء وتسبب ارتفاعًا مفاجئًا في مستويات البيليروبين.

 

يوجد بعض الأسباب الأخرى للإصابة الوليد  بمرض الصفراء تشمل:

– كدمات عند الولادة أو غيرها من النزيف الداخلي.

– مشاكل في الكبد لدى الطفل حديثي الولادة.

– بعض أنواع العدوى، يمكن أن تسبب مرض الصفراء.

– شذوذ في خلايا الدم الحمراء للطفل.

 

 

أعراض الإصابة بالصفراء عند حديثي الولادة

يوجد مجموعة من الأعراض التي تشير إلى أن هذا الطفل حديثي الولادة يعاني من مرض الصفراء والأمر يحتاج إلى علاج، ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:

– تحول لون جلد الطفل إلى اللون المائل للأصفر الباهت، قد يبدأ اللون الأصفر في الظهور خلال 2 إلى 4 أيام بعد الولادة وقد يبدأ الاصفرار في الوجه قبل أن ينتشر في جميع أنحاء الجسم.

– تكون مستويات البيليروبين عالية وتبلغ ذروتها عادةً بين 3 إلى 7 أيام بعد الولادة.

– إذا تسبب إصبعك بضغط خفيف على جلد الطفل في أن تصبح منطقة الجلد صفراء، فمن المحتمل أن تكون علامة على الإصابة بمرض الصفراء.

– إصابة الطفل بالخمول وعدم التمكن من إفاقته من النوم بشكل سريع.

– تحول لون بياض عيني الطفل إلى اللون الأصفر.

– تأخر زيادة وزن الطفل، وعدم حصوله على التغذية اللازمة.

– زيادة صراخ وبكاء الطفل طوال الوقت – نسبة الصفار 200

– ملاحظة وجود علامات أخرى غير مألوفة تستدعي القلق بشأن وجودها.

– اصفرار الجلد بشكل كبير في مناطق مختلفة من الجسم مثل الذراعين والساقين والبطن.

كانت هذه أهم الأعراض الخاصة بهذا المرض، نرجو الانتباه لأطفالنا وإذا لاحظنا أي منها يجب التوجه للاستشارة الطبية.

 

نسبة الصفار 200

 

 

نسبة الصفار 200 .. ماذا تعني عند حديثي الولادة

عندما ترتفع نسبة الصفراء في الدم لمعدل يفوق 16 أو 18 ملي جرام لكي ديسي لتر من الدم، فإن ذلك يعد بمثابة الأمر الخطير. (نسبة الصفراء الطبيعية عند حديثي الولادة واعراضها)

فيجب حينها نقل الطفل إلى المستشفى من أجل الخضوع للعلاج المناسب.

معظم حالات هذا المرض حالات طبيعية، لكن في بعض الأحيان قد يشير مرض الصفراء إلى حالة مرضية كامنة.

يزيد هذا المرض الوخيم أيضًا من خطر انتقال البيليروبين إلى المخ، مما قد يؤدي إلى تلف دائم في الدماغ.

 

لذا اتصل بطبيبك إذا لاحظت الأعراض التالية:

– ينتشر اللون الأصفر أو يصبح أكثر وضوحًا.

– يصاب طفلك بحمى تزيد عن (38 درجة مئوية(.

– يتغذى طفلك على نحو رديء، ويظهر في حالة من الخمول، ويصرخ بشدة.

 

 

علاج ارتفاع نسبة الصفار 200 عند حديثي الولادة

يخضع الطفل للكشف من أجل تشخيص مشكلة إصابته بمرض الصفراء، وأغلب الحالات التي تصاب بذلك تكون سهلة العلاج.

حيث يتم تعريض جسم الطفل إلى أشعة الشمس المباشرة خلال فترات معينة متقطعة.

أما بالنسبة لعلاج الحالات الأشد ضراوة في هذا الشأن فيتم نقل الطفل للمستشفى وإخضاع جسده للأشعة الفوق بنفسجية.

ولكن ينبغي حجب عينه وعضوه التناسلي تفاديا لإصابته بالضرر.

عادة ما يعالج المرض الخفيف من تلقاء نفسه عندما يبدأ نضج كبد الطفل، والرضاعة الطبيعية تسير بشكل طبيعي حيث الإطعام المتكرر بين 8 إلى 12 مرة في اليوم.

كانت هذه معلومات مقالنا عن نسبة الصفار 200 نرجو أن تكون كانت معلومات مفيدة وشاملة حتى يستفيد منها الجميع.

 

فيديو توضيحي عن نسبة الصفار 200

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق