الاسبوع 23 من الحمل ، هو واحد من الاسابيع الاخيرة من الحمل خاصة وانه تجاوز نصف المرحلة ونكشف اعراضه وكافة تطورات الحمل عند المراة

الاسبوع 23 من الحمل ، يتبع هذا الأسبوع من الحمل الشهر السادس، ويعني أن المرأة قد اجتازت فترة أكبر من نصف فترة الحمل.

وهناك الكثير من التغييرات التي تحدث سواء للمرأة الحامل أو لجنينها، ويتناول هذا المقال أبرز تلك التغيرات بشكل مفصل.

تطورات الجنين في الاسبوع 23 من الحمل

– تظهر حركات الجنين بشكل أوضح من أي وقت مضى، وهناك اختلاف بين الأجنة في شكل الحركات وينبع هذه الاختلاف من وضع المشيمة أو وضع الرحم.

فعلى سبيل المثال إذا كانت تقع المشيمة في المنطقة الأمامية من الرحم، فغن ذلك من شأنه الحد من حركات الطفل.

– يبلغ طول الجنين خلال تلك المرحلة نحو 28.9 سم بدءا من رأسه وحتى اخمص قدميه.

بينما يزن أكثر من 500 جم، أي ما يعادل حجم ثمرة من المانجو كبيرة الحجم.

– تزداد حساسية الطفل لدى سماع الأصوات وأصبح بمقدوره سماع صوت نبضات قلب أمه والتفاعل معها.

لذا فإن الأم يتاح لها في هذه المرحلة تشغيل الموسيقى أو التحدث إليه لتلاحظ ردود فعله.

اقرأ ايضًا: أفضل تطبيقات الكترونية لحساب الحمل

– يتمكن قلب الجنين خلال هذه المرحلة من النبض بصورة أقوى من الأسابيع التي مضت، ويقوم بضخ الدم بصورة أعمق حول جسده.

لذا فإن جلده يظهر باللون الأحمر بعض الشيء نتيجة ضخ الدم.

– هناك تطور كبير أيضا في هذه المرحلة، حيث يقوم نخاع عظام الطفل بتصنيع خلايا الدم من خلال الطحال والكبد.

– تشهد الأوعية الدموية الموجودة داخل رئة الطفل تطورا كبيرا، وذلك استعدادا لعملية التنفس فيما بعد الولادة.

أعراض الاسبوع 23 من الحمل

– ملاحظة وجود تورم أو انتفاخ كبير في القدمين والساقين لا سيما عند حلول المساء أو عند التعرض لحرارة فصل الصيف.

– حدوث بطء في حركة الدورة الدموية التي تتم في الساقين، وتصاحب هذه الإشكالية تغيير في كيمياء الدم، من شأنه التسبب في احتباس الماء ومن ثم إنتاج الحالة المعروفة باسم الأوديما.

ولكن سرعان ما يتخلص جسم الأم من السوائل الزائدة به بعد الولادة، حيث تلاحظ الأم ازدياد تعرقها وغزارة معدل البول المفرز طوال عدة أيام من فترة ما بعد الولادة.

فيديو توضيحي عن الاسبوع 23 من الحمل

Leave a Comment